الأربعاء، يونيو 27، 2012

مسرحية "القضاء العسكري"

Photo by M_YCool


مرة تانية في فرصة حقيقية لحل ملف "المحاكمات العسكرية للمدنيين" و لرفع الظلم عن كل سجين مظلوم بسببها.

باقول مرة تانية لأن الفرصة اللي قبل كدة كانت لما مجلس الشعب كان في ايده يعدل القانون و مش بس يحرر كل سجين مظلوم لكن كمان يمنع تكرار المأساة دي تاني. 
للأسف وقتها مجلس الشعب اختار ينحاز للمجلس العسكري, و اضاف تعديلات في القانون سطحية جدا, ما تقدمش أي حماية للمدنيين من المحاكمات العسكرية. التغيير الحقيقي اللي مجلس الشعب عمله هو انه خلى استخدام المحاكمات العسكرية حكر تام على القضاء العسكري و بالتالي على المجلس العسكري. 
يعني ايه؟
يعني لغى المادة 6 من قانون القضاء العسكري, اللي بتعطي صلاحيات لرئيس الجمهورية انه يحيل مدنيين للمحاكمات العسكرية و بقيت فقط المادة 48 اللي بتدي الحق ده للقضاء لعسكري, و المادة 8 مكرر اللي بتديهم حق يحاكموا أطفال محاكمات عسكرية. *

أقل حاجة تتقال على موقف مجلس الشعب من موضوع المحاكمات العسكرية للمدنيين "خيانة" مش بس عشان هم قرروا يبقوا صوت العسكر مش صوت الشعب, ولا عشان هم ضحكوا على الناس و روجوا في الاعلام أكذوبة "وقف احالة المدنيين للمحاكمات العسكرية" لكن الأسوأ, ان المجلس ده كان فيه نواب كتير تعرضوا لظلم المحاكمات العسكرية في عهد المخلوع.
أسوأ حاجة انك تبقى دقت ظلم و عذاب  و اما يبقى بايدك ترفع الظلم نفسه عن الاف تانيين, تختار تديهم ضهرك بس عشان تكسب رصيد أكبر مع النظام اللي كان قاهرك, و دلوقتي بيقهرهم بمساعدتك.


أول اما بأقول كدة رد الفعل اللي بيجيلي من ناس كتير " طيب و البلطجية؟!!" 

بقالنا أكتر من سنة شغالين على قصص مدنيين في السجن بسبب محاكمات عسكرية, و الحقيقة اني لحد دلوقتي ولا مرة شوفت "بلطجي" بالشكل اللي الاعلام و المجلس العسكري بيدعيه.
شوفت كتير ناس بسيطة, من خلفيات اجتماعية فقيرة جدا, كانوا موجودين في المكان الغلط, في الوقت الغلط: خناقة في سوق, حادثة عربية على طريق سفر, كورنيش المعادي بعد حظر التجوال, او كمين و قرروا يرفضوا تعالي و شتايم ظابط الجيش فالظابط قرر يربيهم.
اللي أعرفه ان أغلب القضايا اللي اشتغلنا عليها - اذا ماكانش كلها - بعد ضغط شهور, لما محاكاماتهم اتعادت, اخدوا براءة في تهم البلطجة لعدم وجود أدلة, و القليلين اللي اخدوا أحكام , اخدوها على كسر حظر التجوال.
الحقيقة ان البلطجية اللي بجد هم اختاروا يسيبوهم, و اتشطروا على "الشعب" عشان يكسروه بعد اما الثورة خليته يفرد ضهره .

اللي كمان أعرفه ان مافيش حد اتمسك و اتحاكم عسكري, الا و تعرض لأبشع أنواع التعذيب و الاهانة. 
بعد الصدمة الأولية اكتشفت ان "الكهرباء" حاجة معتادة في تعامل العسكر مع أي حد بيقبضوا عليه و يحاكموه, حتى الأطفال.
دي حتة صغيرة من شهادة طفل عنده 15 سنة, اتمسك يوم 10 فبراير من ميدان رمسيس مع والده, بعد حظر التجوال, و سابوه (من غير والده)  يوم 28 فبراير. الشهادة موثقة في مركز النديم 1 مارس 2011 **

" الأول جرونا قدامهم ويضربوا كرابيج على الأرض ويضربونا بأيديهم والجنود صفين وإحنا بنجري يكعبلونا برجليهم وينزلوا ضرب. بعدها نزل 2 طوال لابسين نضارة شمس يكهربونا نص دقيقة ويسيبونا (أسلاك). اول 3 ايام كل كلامهم شتيمة ومفيش أكل ولا ميه ولا حمام. بعدها كان الأكل حتة جبنه ونص رغيف عيش على صلاة العصر.. هو ده الأكل. يصحونا ازاي؟ يضربوا الرصاص على العنبر من بره. نقوم على صوت الرصاص. تاني أسبوع بقوا يضربوا قنابل الدخان من أول الطرقة لآخرها مع طلق النار في العنبر. الضرب كان بعصيان. اتشالت العصابة بعد 3 أيام الحيطان سودا، شباك 20 سم في 20 سم، الزنزانة صغيرة لا تساع ننام ال 3 جنب بعض. دخل علينا واحد جديد في الزنزانة اللي جنبنا. مش عارف امتى. قال لنا ان احنا في قصر عابدين. تالت أسبوع اللي طلعت فيه قعدوا يقولوا انتوا اللي ولعتم الدنيا والمحلات والجمال. العدد كان 100 أو اقل. أنا كنت اصغر واحد اديتهم كارنيه المدرسة. طلعت امبارح بعد نص الليل "

غير ان الشهادات الموثقة بتبين ان المحاكمة نفسها مسرحية. مافيهاش اي محاولة لتحقيق عدالة, و الحقيقة ان أغلب العسكر مش فارق معاهم. بالنسبالهم الالاف اللي في السجون دي "خسائر حرب" لابد منها, و المهم انهم مش "ولاد ناس" 
مرة لواء جيش قالي بصوت أبوي " ليه متضايقة أوي كدة عليهم؟ احنا مش بنحاكم الناس اللي زيك او زي ولادي" !!!

لو لسة عندكو أي نسبة ثقة في القضاء العسكري خليني أشارككو أجزاء صغيرة من قصص ضحاياه

مقتطفات من مسرحية القضاء العسكري :

جزء من شهادة علي صبحي - اعتقل 9 مارس من ميدان التحرير ***

" نتحاكم فى الميز بتاع الظباط
واللى ميعرفش الميز فاهو المطبخ
والعيال الطباخين شغالين والمحكمه شغاله وكله بيلعب يامعلم وفى القفص صاحى  و ملعلط
وكل شويه القاضى يقول للعسكرى سكت العيال دى يروح العسكرى للعساكر اللى فى المطبخ يقولهم لو سمحتوا وطوا سوتكوا عشان مش عارفين  نشتغل "


محمد اسحاق ****
عمره : 19 سنة , الحكم : مؤبد
التهمة : ترويع و بلطجة, حيازة مفرقعات

لما قابلنا والدته حكيتلنا في مارس 2011 الداخلية و معاهم الشرطة العسكرية كانت جاية تدور على حد مسجل خطر في العمارة عندهم, و لما مالقوهوش أخدوا ابنها محمد بداله. قعدت تردد انه كان لسة راجع من عملية و كان نايم, و الظابط وقتها طمنها انهم هيكشفوا بس على اسمه و هيسيبوه. 
لما عرفت توصله و تعرف معاد جلسته اكتشفت انهم بيدعوا انه لما مسكوه كان معاه "صندوق مولوتوف" و رغم انها جابت شهود من المنطقة شافوا الواقعة, الا انهم حكموا عليه بمؤبد.
طبعا لما كانت بتحكي القصة دي كان كتير بيكدبوها و حجتهم دايما " و هو العسكر هيتبلوا عليه ليه؟! " 
محمد قضى سنة كاملة في سجن أبو زعبل, بيحضر نفسه انه يقضي أكتر من سنين عمره اللي عاشها, جوة السجن "ظلم". ماهما حاولت عمري ما هاقدر أتخيل احساسه او احساس أهله.
بعد سنة من الشحططة و النضال من والدته الرائعة. كانت بتروح كل سبت هي و أهالي باقي المعتقلين عند وزارة الدفاع يتظاهروا, و أكتر من مرة يتم التعدي عليهم من الشرطة العسكرية. حضرت معانا كل مؤتمر و مسيرة عملناها. و أخيرا بعد سنة كاملة في السجن اتقبل الطعن, و اتعادت محاكمته, و اخد براءة 

في زي محمد كتير. شباب بسيط قضى سنة أو اكتر في السجن و بعدين اعادة المحاكمة اثبتت ظلمهم, و في زيهم كتير في السجن لسة مستنيين فرصة يثبتوا براءتهم.

السؤال بقى:

ليه أحترم قضاء بيحمي "ولاد الناس" و بيقول على الفقراء " بلطجية" ؟ 

ليه اتعامل مع المحكمة العسكرية على انها "محاكمة جد و عادلة " و هم حتى مش مهتمين يمثلوا انها جد, بدليل شهادة علي اللي فيها انهم اتحاكموا في المطبخ و العساكر بتطبخ وراهم و كل شوية يقاطعوا "القاضي" ؟!!

ليه احترم قضاء بيحكم على شاب بمؤبد في أقل من اسبوعين, و بياخد أكتر من سنة عشان أهل الشاب ده يعرفوا يثبتوا انه اتظلم و انه برئ؟

ليه اثق في قضاء عمليا شعاره : " المتهم مدان حتى تثبت براءته" ؟!

أهون عليا ألف مرة نطلع الاف مظلومين و نتحمل نتيجة ان ممكن يبقى بينهم عشرات أجرموا فعلا, بس قضوا سنة جحيم في سجون العسكر, على اني اتحجج بخوفي على أمني, و اقبل ان الالاف يفضلوا في السجن ظلم بس عشان انا مطمنة اني مش ممكن ابقى واحدة منهم.


الخلاصة:
الفقراء مالهمش تمن عندهم, و لو احنا "ولاد الناس" اللي محميين نسبيا ماوقفناش في وش العسكر و دافعنا عن كل مواطن بسيط نبقى ما نستهالش يتقال علينا بني آدمين أصلا, و المفروض نلبس اليونيفورم و نقف مع العسكر نعذب و نقتل شعبنا بايدينا!
 _________________________________________________________________________________________________

* التفاصيل الكاملة عن تعديلات قانون القضاء العسكري التي أقرها مجلس الشعب و اقتراحاتنا لحد اشكالية المحاكمات العسكرية للمدنيين http://www.nomiltrials.com/2012/04/blog-post_13.html
** الشهادة كاملة و شهادات أخرى موثقة بمركز النديم http://www.nomiltrials.com/2012/05/blog-post_10.html
*** شهادة علي صبحي كاملة http://ma3t.blogspot.com/2011/03/blog-post_14.html
**** فيديو شهادة والدة محمد اسحاق http://youtu.be/1T0qaonVwPU

هناك 13 تعليقًا:

غير معرف يقول...

انا مجرد قرايتى للكﻻم احبطتنى امال انتى عامله ايه.طيب وبعدين فى أمل فمرسي تفتكرى؟؟؟؟؟؟؟يارب يفرجها من عنده.

Evronia يقول...

تسلم ايدك

غير معرف يقول...

أرجوكم أنتو و مجموعة ضد المحاكم العسكرية و حقوق الانسان اللى معاهم ورق بأسماء الناس على الاقل اللى تعرفوهم أبرياء او أهاليهم لتحاول روحنا لكرسي وقابلوه واعطوه الورق بالدليل لانه مطحون بورت كولات فارغة أرجوكم ساعدوا الاب رياء ساعدوا الرئيس علشان لا يبقى عنده حجه ورغبنا يكرم مصر و المصريين

IbrahimSameh0 يقول...

انها حقا عائله محترمه... ربنا يوفقكم جميعا

وفعلا الخلاصه هي الخلاصه!!!!

Umzug nach Luxemburg يقول...

شكراً على المجهود .. دمتم بود

خواطر مصطفى دسوقى يقول...

تسلم ايدك يا دكتورهمن لم ينصر الفقراء والمظلومين ويستمع لتقارير الجهات الامنيه التى كانت تعتبره منذ شهور مخرب وخطر على الامن العام هو ببساطه لا يستحق ان نسانده الفقراء والمظلومين اولا

غير معرف يقول...

مش عارف أقولك إيه

ربنا يكرمك ويحميكي وبفوقك

Botendienst Wien يقول...

دوماً موفقين ... وبأنتظار الجديد ..

Wohnungsräumung يقول...

دومااا موفقين لكل ما هو قيم

Dina Elghedany يقول...

http://www.assayyarat.com/
thank you

Umzug Wien يقول...

Vielen Dank .. Und ich hoffe, Sie Mved Entwicklung und Schreiben von verschiedenen Themen :)

Mahmoud Salmani يقول...

دي شهادتي عن الي حصل عند سفارة سوريا ساعت ما كانوا رايحين يقتحموا السفارة شهر يوليو تقريبا .

كنت قاعد في التجمع الخامس في الجامعة ومتابع مع اصحابي من اول ما طلعوا من ميدان التحرير بالمسيرة للسفارة . وتابعت معاهم من بداية الاشتباكات بينهم وبين الامن . لقيت من كلامي معاهم ان في ناس بتتاخد وبترجع تاني . وقتها قررت انزل وكنت في شارع القصر العيني قبل المستشفي بشوية والي خلاني انزل واشارك اني لقيت ٤ عربيات امن مركزي متجهة للسفارة والمجندين ماسكين قنابل الغاز وواقفين علي الباب لدرجة ان الضابط نزلهم زعق لهم وشتمهم ان الدنيا زحمة وودي منطقة سكنية وامرهم يدخلوا قنابل الغاز . وقتها اخدت قرار نهائي اني اتحرك علي السفارة رغم تعبي وشعوري بالصداع .
المهم كنت ماشي مع جلال مغازي الله يرحمه وبعدي الكورنيش وهوا عمال ينادي عليا عشان يقولي اني رايح شارع السفارة ولاني معرفوش فعديت ولقيت الامن المركزي جاي يجري ورانا من الشارع علي الكورنيش وقتها وقفت لحظة مش فاهم ايه الي بيحصل . جريت شوية لحد ما لقيت مكروباص راكن السواق فيه ركبت فيه ومعايا ٣ من سلفيو كوستا قلت له اتحرك قالي في ايه قلت له الامن وراك . المهم انه نزلنا عن الفورسيزون وتقريبا كان في تعليمات للامن ناهم ميقربوش ناحيته عشان كان في عربيات دبلوماسية كتيرة وقتها وناس طالعة وناس نازلة ووفد اجنبي جوا الاوتيل .

المهم وقفت شوية عند الفورسيزون ورجعت تاني عند السفارة من ناحية الكورنيش لقيت ضابط شرطة وقبل ما يسالني واقف ليه ويتكلم قمت رايح له بقوله هوا ايه ؟؟ فبيقولي ايه دا انتا مش تبعهم ؟! بسخرية . قلت له انا كنت مروح ورايح عبد المنعم رياض اخد تاكسي لقيت الامن بيجري ورايا معرفش في ايه وكنت بكلمه وانا تعبان .. ساعتها حس اني مش بحور عليه بيقولي يا ابني شكلك محترم وابن ناس وملكش في الي بيحصل دا .. فقلت له هما مين دول وعايزين ايه ؟؟ قالي دول بلطجية وممولين يا ابني عايزين يدخلوا اسرائيل للبلد .

ساعتها اتاكدت ان الداخلية كلها بلطجية مش القيادات بس ..

محمود سلماني

umzug يقول...

مدونة مميزة جدا
umzug
umzug wien
umzug wien