الاثنين، مارس 19، 2012

غضب

بيقولوا مهم الواحد يطلع اللي جواه, أنا نسيت ازاي اعمل كدة
جوايا كمية غضب و وجع ساعات باحس نفسي هيقف من كثر الثقل

غضبانة, غضب مرعب
في دماغي باهبد حيطان و باكسر ازاز, باجري و ارمي نفسي في بحر من السواد, أو بانفجر و اتحول لرماد يشيله الهوا بعيد

غضبانة من احساسي الدائم بالوحدة
غضابنة من قصص التعذيب اللي مافيش حاجة اعملها غير اني اسمعها 
غضبان على كل عيل صغير العسكر فشخوه و راميينه دلوقتي في السجن
غضابة من ابن الكلب اللي ضرب سلمى
غضبانة من انا ما بقيتش أنا 
غضبانة من أحلامي اللي اتكسرت
غضبانة من الحب اللي عمال يقطع في أجتحتي
غضبانة من شغفي للعلوم اللي العسكر سلبوه
غضبانة ان اللي في السجن كتير و انا مش عارفة أعمل حاجة
غضبانة ان الموت بقى شئ عادي و ساعات غاية
غضبانة اني موجوعة و مش عارفة أزيح الوجع عشان اتنفس
غضبانة اني كبرت
غضبانة اني مابقاش عندي طاقة لأي حاجة
غضبانة اني طول الوقت تعبانة
طول الوقت لازم احارب حزن و وجع و أشباح
طول الوقت لازم اتشح بخفة مش لاقياها, بعقل و أنا عقلي مضطرب, بحكمة ما املكهاش

غضبانة ان جوايا كل الغضب ده ومش عارفة أطلعه و ولا عارفة أبطل أخزن شحنات غضب جديدة