الأحد، فبراير 12، 2012

شكرا

للحب أوجه عدة, أجملها : المفاجأة

صديقي
شكرا لتذكرتي

كيف تفقد الايمان بالحب و انت في وسط ثورة !




هناك تعليق واحد:

عمرو عزت يقول...

الثورة محبة :)