الاثنين، سبتمبر 06، 2010

بحثا عن الفرح

اقاوم النوم بكل ما تبقى لي من قوة
استسلم تماما لفقاعة الحزن التي تطاردني.
ارجوها ان تبتلعني تماماً, ان تنفذ لأعمق أركاني, علها تعتصر مني كل لحظة حزن و وجع, فاستيقظ في الصباح أخف و أكثر عرضة للفرح

هناك تعليقان (2):

غير معرف يقول...

naharek fara7 ya ma3tota :)

lama

Evaluna يقول...

may you have a beautiful bright day :)