الجمعة، أبريل 13، 2007

...اتحدث عنك, و لكن

دائما ارغب فى الحديث عنك
لاستحضار السعادة التى اشعر بها حولك
لاسترجاع دفئ وجودك بجانبى

و لكن اقاوم الكلام
لاحتفظ بسحر هذا العالم الصغير الخاص الذى وجد بوجودك فى حياتى

فيظل بداخلى هذا الصراع بين الصراخ عاليا باسمك لتملأ تفاصيل كل ما يحيطنى, و بين تخيلك سرا لتظل لى انا وحدى

هناك 3 تعليقات:

Mohamed A. Ghaffar يقول...

صراع الأحبه

CÆSAя DIABLo يقول...

hehe .. gr8 .. keda a7san :D
how is it goin sisi?? miss ya

Alexandra يقول...

I have an identical feeling. After I wrote the post you commented on, I wanted to erase it. I felt that this is mine alone and should not be open to public discussion