الاثنين، يناير 28، 2013

يمكن الحب أبسط


حط ايده على بطنه و قالي "باحس بحاجة هنا, حاجة بتوصل بيني و بينك"
ابتسمت و غطست أكتر في مخدتي 


صديقي سألني "ايه المختلف؟"
قلتله " كسر قلبي مرة"

يمكن الحب أبسط

ماعرفش.
مين أنا عشان افتي ايه الحب!
اللي عارفاه اني طول الوقت بادور عليه, هاجس جوايا بيقولي قصتي هتكتمل, لا هتبتدي, لما الاقي الحب.
و كل اما يتوه عني كل اما اتوه أكتر في تفاصيل خيالاتي 
و كل أما يظهر حد جديد و يقول " يا هادي" أجري بسرعة و أحاول أخلق منه واقع يضاهي خيالاتي

يمكن الحب أبسط 

امبارح قال " عايز أقوم أطفي الشمعة دي" 
فطيت نطيت طفيتها و ضحكت 
في حب في اني أعمل حاجات عبيطة بس عشان هو عايز يعملها 

قلتله "هافضل لحد امتى مستنية  مساج رجليا اللي موعودة به" , ضحك و قالي "هانت"
قمت قالعة الشراب, دافسة رجلي بين ايديه و ضحكت ...  هو استسلم :)


يمكن الحب أبسط

يوم 25 يناير 2011 لما الميدان اتملى و خرج أول بيان من ميدان التحرير. جريت برة الميدان ادور على شبكة موبايل عشان ابعت لأخويا -اللي كان عايش برة وقتها-البيان فيساعد في نشره.
يمكن كان المفروض أخد بالي وقتها, اني بعد اما كلمت أخويا على طول ... كلمته.
لما رد عليا صرخت "اخدنا ميدان التحرير, أخدناه... لازم تيجي انت مش فاهم, انت بتعمل ايه؟ لازم تيجي " ضحك و رد عليا زي ما بترد على عيلة صغيرة متحمسة زيادة حبتين " أنا بالعب بلاي ستيشن"
بس حاجة في صوتي حركته, و بعدها بأيام هاكتشف انه فعلا جه هو و صاحبه, دقايق قبل ما الميدان يتفض تماما 


يمكن الحب أبسط

كان بيني و بين أول  حبيب خلاف
هو كان شايف الحب بييجي بعد سنين, بين اتنين بينهم صداقة قوية تطور لحب
و أنا كنت باقوله ان الحب بيخبطك.
 كيمياء  كدة لو موجودة من الأول تدفعك للحب
دلوقتي بافكر: طب لو كانت الاتنين مع بعض؟
ومضة سحر من اللحظة الأولى
بعدها صداقة سنين
كام حد عنده ده؟
الحد اللي لما تشوفه تحس بزبدة دافية بتفيض من جسمك
و الحد اللي لما تصحى في نص الليل بتصرخ من كابوس تكلمه بس عشان تقوله "أنا مش عارفة أنام"



يمكن الحب أبسط



يوم 25 يناير اللي فات رحنا الميدان مع بعض في مسيرة ,و افترقنا حبة.
بعدين انتهى بينا اليوم بنتمشى بروقان على كوبري اكتوبر مع مجاميع متفرقة زينا مروحين
الكوبري كان مقفول , عربيات قليلة عليه, و ورانا سحب دخان و غاز من اللي بيتضرب عند ماسبيرو
حكيتله ازاي ده مفكرني جدا بأجواء حظر التجول في ال18 يوم و انا باتمشى نفس التمشية دي , ضحك و قاللي
"التاريخ بيعملنا اعادة سريعة للأحداث اللي فاتتنا مع بعض"


يمكن الحب أبسط

اتفرجت على حلقة من مسلسلي المفضل و اتوجعتلها لما حب حياتها سابها
و افتكرت لما قعدت أعيط  و ماما جت أخدتني في حضنها و طبطبت عليا لحد اما نمت
بعتله " ماعتقدش اني هاستحمل تكسر قلبي تاني"
اتصل بيا و ما رديتش
أشرحله ازاي ان بعد سنتين لسة بافتكر الوجع و باخاف
لما جه و حاولت أشرحله كنت خايفة يضحك
 وقتها حط ايده على بطنه و قالي 
"باحس بحاجة هنا, حاجة بتوصل بيني و بينك"
ابتسمت و غطست أكتر في حضنه

هناك 3 تعليقات:

P A S H A يقول...

:)
أسلوبك عفوي وجميل جداً
خالص تحياتي

FATI SARA يقول...

موقع رائع يستحق المتابعة

umzug يقول...

Thanks to topic